الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا و سهلا بك يا زائر نتمنى ان تشاركنا بالمنتدى بمواضيعك و ردودك الجميلة حتى نرتقي معك بالمنتدى الى مراكز متقدمة مع الشكر و التقدير لك

شاطر | 
 

  قصة من قصص ألف ليلة و ليلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ورده
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : انثى
دولتي هي : العراق
عدد المساهمات : 310
الابراج : الحمل
نقاط : 849
تاريخ التسجيل : 20/01/2010
العمر : 29
مزاجي هو : عادي

بطاقة الشخصية
الساعه :
مركز اطلانتس لتحميل الصور:

مُساهمةموضوع: قصة من قصص ألف ليلة و ليلة    الثلاثاء يوليو 26, 2011 7:54 pm

قصة من قصص ألف ليلة و ليلة




التــــــــاجر و الببغــاء..

كان يا ما كان، في سالف العصر و الأوان ..كان هناك تاجر له زوجة آية في الجمال،و كان عشقه لها يفوق الخيال، فلا يجعلها تغيب عن ناظريه، للحظة من الزمان.

و لكن في يوم من الأيام ، اضطره عمله للابتعاد عن زوجته، فقصد مكانا، تباع فيه من الطيور مختلف الأنواع و الأشكال، و اشترى ببغاءً، لا يتقن فقط فن الكلام،ولكن يستطيع أن يحكي ما رآه في يومه بفصاحة الإنسان.

فأحضره لمنزله، و طلب من زوجته أن تضعه في غرفتهما، و أن يُحرص عليه في غيابه و يُصان. ثم سافر التاجر لقضاء ما عنده من أعمال.

و كان يوم الرجوع، فسارع التاجر للسؤال الببغاء، عن ما جرى و كان.. في غيابه عن الأهل و الخلان، فحكى له الببغاء ما جعله يثور على زوجته و أحد الغلمان، و لكنهما أقسما أنهما ليسا ممن يغدرون أو يخونون من أعطاهم الأمان.

و أقناعا التاجر الغلبان، أن الببغاء لفق الأكاذيب العظام، أو أنه ربما رأى ذلك في المنام.

و لكن الزوجة الداهية، فكرت في خطة تقتل بها شك زوجها من هذه الناحية، و تنتقم من الببغاء الذي كاد يفقدها رأسها الغالية، و انتظرت سفر زوجها ..ثم أمرت أحد غلمانها.. أن يقرع الطبول تحت قفص الببغاء، و من ثاني أن يرش عليه الماء، كأنها الأمطار في فصل الشتاء، و من ثالث أن يأخذ المرآة ،و أن يستمر في تحريكها أمام عيون الببغاء.. لعدد لا يحصى من المرات..و استمر الغلمان .. طوال تلك الليلية ،في تنفيذ أوامر سيدتهم بمنتهى الاتقان.

و كان يوم الرجوع، فسارع التاجر لسؤال الببغاء ، عن ما جرى في غيابه عن الأهل و الخلان، فقال الببغاء:" سيدي، لقد أرعدت و أبرقت السماء، و هطلت أمطار فصل الشتاء، فمهما سردت لك عن ما جرى و كان ..لن تتصور ما تحملته تلك الليلة، فأنا لم أذق طعم الهناء".

كان كلام الببغاء، بالكذب يُدين، فالتاجر على يقين، أنه من المستحيل أن تبرق و ترعد السماء، و هم من سكان الصحراء.
فتبين له كذب الببغاء بكل جلاء، و تأكد أن ما حكاه عن زوجته كان محض افتراء. فغضب التاجر و أخرج الببغاء من القفص، و رماه فأرداه قتيلا في الحال.

و مرت الأيام، و علم التاجر من الجيران، أن الببغاء كان يحكي صدق الكلام، و أن زوجته كانت تخونه مع أحد الغلمان،
فندم على فعله بالببغاء، و تأكد أنه اختار زوجا لا تعرف الوفاء.


ارجو ان تكونوا قد استمتعم بقرائتها


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اطلانتس
المدير
المدير


الجنس : ذكر
دولتي هي : العراق
عدد المساهمات : 245
الابراج : الحمل
نقاط : 564
تاريخ التسجيل : 03/09/2009
العمر : 23
مزاجي هو : جوعان
رسالة SMS احيانا تكون الرساله لغه للتواصل مع من نحب لكنها لاتساوي لحظه جميله معهم



بطاقة الشخصية
الساعه :
مركز اطلانتس لتحميل الصور:

مُساهمةموضوع: رد: قصة من قصص ألف ليلة و ليلة    الإثنين أغسطس 15, 2011 2:01 pm

روووووووووووووووووووووووووعه ما شاء الله






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atlantes.yoo7.com
 
قصة من قصص ألف ليلة و ليلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اطلانتس :: مننتدى الادب والثقافه :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى:  




ا
حفظ البيانات؟

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B3 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

للتسجيل اضغط هـنـا

جميع الحقوق محفوظة لدى منتديات اطلانتس®